آسف..


* انا آسف..

– لأ انت كذاب، انت مش آسف و لا حاجه، مش آسف من قلبك، انت بس بتحاول ترجّع الوضع السابق، صدقني لو كسرت فازة صعب تتصلح بكلمة آسف..

* طيب اعملك ايه يعني؟! براحتك

– فعلاً براحتي، و راحتي تكمن في عدم وجودك..

* يعني هي سهلة كده؟! طيب و العشرة.. و العيش و الملح..

– انا نفسي اعرف ليه كل ما واحد منكم يتزنق الزنقة دي يقولك العيش و الملح، مبدئيا انا مش فاكر ان ما بينا عيش و لا ملح و لا حتى فطير، و معتقدش ان طول فترة المعرفة دليل على انك شخص تمام، المواقف خير دليل

* طيب و هو انا عمري قليت معاك في حاجة؟

– امال انت جاي تقول آسف على ايه؟ عرفت انك حتى في قرارة نفسك مش مقتنع؟

* انا اقصد قبل الموقف ده؟

– احب اوضحلك يا عزيزي ان المواقف مش بالعدد بس، و لكن بعمق الأثر كمان، ثم إن مفيش حاجه اسمها قبل الموقف ده، القاتل قبل ما يقتل الضحية الأولى مكانش قاتل و لا حاجه، بس بعد أول مرّة يصبح قاتل، و كلمة آسف مبترجعش الضحيّة، صدقني انت محتاج علاج نفسي..

* يعني انت عايز تقول اننا ببساطة كدة هانخسر بعض..

– لأ، انت ممكن تخسر لكن انا مش خسران.. انت خسرت الاطمئنان بعد كلمة تعبان، و خسرت الساعد بعد كلمة الحقني و خسرت حاجات تانية كتير، معتقد ان كلمة “آسف” هترجعلك الخصال الحميدة دي اللي اسمها في قاموسك “مصالح”..

* عموماً انا كده عداني العيب، و انا شاري و انت مش فارق معاك..

– أنا فعلاً مش فارق معايا لأني بعرف اميّز.. و خطأك مكانش خطأ بسبب جهلك بالأمور أو خطأ غير مُتعمّد، انت مخطط و مرتب و بتفكر في نفسك بس يعني بلغة القانون “جريمة مع سبق الإصرار و الترصّد”، و كمان دخّلت ناس غريبة عشان يسهلوا طلبك.. و تقولي عشرة..

* طيب عموماً احب اعرّفك اني أصلاً انت متفرقش معايا و لا عمري هاجي اقولك معلش، و انا غلطان اني صاحبت واحد زيك

– ياااه ريحتني، انا من الاول كنت شاكك لكن دلوقتي متأكد و كنت عايز اوصل بيك للنقطة دي، عشان لما اقلبك غريب تاني ضميري ما يوجعنيش… مبروك انت سقطت في الامتحان.. و لو لينا عمر و قابلتني و احنا عندنا ٧٠ سنة و اتقابلنا فة يا ريت متسلّمش عليا..

* انت فعلاً شخص قاسي

– دي غلطتك.انك تصاحب حد كده..

* لأ انت كويس

– انا كويس و غضبان كده يبقى انت وحش

* طيب يا عم انا وحش خلاص بقى

– تفتكر اعترافك ده هتاخد بيه كام مصلحة جديدة؟ ايه رأيك تاخدهم جملة مرّة واحدة

* انا اكيد ما بفكّرش كده..

– طيب لو طلبت منّك خدمة تعملها؟…

* عنيا الاتنين..

– طيب لو ٤ خدمات..

* تمام، بس ان كان حبيبك عسل متلحسوش كله..

– انت مقتنع بالمقولة دي فعلا؟

* انت عايز مني ايه؟ كلامك كلّه افخاخ..

– طيب و انت قلقان من ايه؟ انا بتكلم بتلقائية من دون ترتيب الكلام و مش قلقان ازل بكلام..

* انت بتقول كده ليه؟ هو انا عمري رفضت ليك طلب؟

– الصراحة لأ؛ عمرك ما رفضت بس عمرك ما نفذت أي طلب؛ يا ريت الطلبات بتخلص بكلمة “عنيا”..

* انا فعلاً غلطان في حقك و ان شاء الله نفتح صفحة جديدة..

– ناوي على كام؟

* كام ايه؟

– كام مصلحة في الصفحة الجديدة؟

* ١٥ هاهاها و انت ابو الكرم…

– لو طلبت حاجه و قلتلك مش هينفع؟ تزعل؟

* حسب، يمكن ازعل شويه.. بس عادي

– خلاص ماشي

* ماشي ايه؟

– ليك عندي رفض في طلب..

* يا عم متعقدّش الامور..

– حاضر، باختصار قول طلبك و نخلص أنا و انت من الافخاخ، و صدقني مش هازعل انك بتطلب انا بعملها بنية الثواب، غير كده مش هغير نظرتي عنك لأني عارف انت هنا ليه..

* حيث كده، كنت عايز……..

أنا آسف…

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s