أبي و أمي…


ليس العقوق عقوق الفعل و الكلمة

بل الحديث عن العقوق عقوقا

كم كان عبئي حملاً على كواهلكم

يسّرتموه إلىّ كأنه كان محقوقا

بل إن صدري تجول فيه خاطرةً

كم كان همّاً على صدريكما متروكا

لا ألفُ بيتٍ و لا مدحٍ و لا معنى

تُرجى المعاني منه أو يُوَفِّ حقوقا

أبي و أمي لا أرى مثيلكما

عَلِّي بِبرّي إليكما مبروكا

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s